مفاجئات الإصدار الجديد من آبل “آيفون 11”

مفاجئات الإصدار الجديد من آبل “آيفون 11”

نافذة على العالم – إليكم كل ما  (بالتوقيت المحلي) في مقرّها الرئيسي، داخل قاعة ستيڤ جوبز في كابرتينو، بمدينة كاليفورنيا.

“آيفون 11”
بستّة ألوان مختلفة، طرح الرئيس التنفيذي ، تيم كوك، هاتف “آيفون 11” المدعّم بمعالج A13 Bionic والذي وصفته الشركة بأنّه الأسرع والأكثر تطوّرًا بين جميع الهواتف الذكية حول العالم. الهاتف يأتي بشاشة LCD بحجم 6.1 بوصة، كما أنّه يدعم نظام صوت Dolby Atmos مع كاميرتين من الخلف بدقة 12MP، مع إضافة القدرة على تصوير Ultra Wide والتي تتيح التقاط صورة بعيدة جدًا، كأنّها التقطت من مكان بعيد عن مكان وقوف المستخدم. واستعرضت “آبل” خاصية الوضع الليلي التي أظهرت تحسنًّا ملحوظًا.
المفاجأة في “آيفون 11” تكمن في البطارية وسعره، فالبطارية تدوم لمدة ساعة أكثر من هواتف “آيفون XR”، الأمر الذي يعود كما قالت “آبل” لقوة معالج الهاتف الذكي الجديد. وأمّا عن السعر، فيبدأ سعر “آيفون 11” من 699 دولارًا.

"آيفون 11 برو" و "آيفون 11 برو ماكس"

بأربعة ألوان، أبيض، أسود، ذهبي وبترولي، طرح تيم كوك هواتف “آيفون 11 برو” قائلاً إنّها الهواتف الأكثر إتقانًا، تطوّرًا وأناقةً. يحتوي الهاتف على 3 كاميرات بتصميم جديد وشاشة Super Retina XDR. يأتي الهاتف بحجمين وهما 5.8 بوصة و6.5 بوصة، وهو مدعم بمعالج A13 Bionic، والذي بحسب “آبل” يقوم بتريليون عملية في الثانية الواحدة.
دقّة الكاميرات الخلفية هي 12MP، مع كاميرا بفتحة عدسة 2.0 وأخرى بفتحة عدسة 2.4 وثالثة بفتحة عدسة 1.8MP. وكما في “آيفون 11″، تحتوي كاميرات نسخة pro على ميزة Ultra Wide والتي تتيح أخد صورة وكأنّها أخذت من مكان بعيد. سعر الهواتف يبدأ من 999 دولارًا لنسخة “آيفون 11 برو”، و1099 دولارًا لنسخة “آيفون 11 برو ماكس”.
وأعلنت “آبل” أنّ أجهزة pro سيكون معها شاحن سريع بقوة 18 واط سيساهم بتعبئة البطارية بسرعة. بالنسبة لعمر البطارية الذي كان مفاجِئًا للجميع، فإنّ نسخة “آيفون 11 برو” تدوم لمدة 4 ساعات أكثر من هواتف “آيفون XS”، ونسخة “آيفون 11 برو ماكس” تدوم لمدة 5 ساعات أكثر من هواتف “آيفون XS ماكس”. يتوفّر الهاتفان ابتداءً من 20 سبتمبر/أيلول الجاري.

(جوش إديلسون/فرانس برس)

“آبل ووتش” الجيل الخامس
كشفت “آبل” عن الجيل الخامس الجديد من ساعاتها الذكية “آبل ووتش”. المميزات الجديدة حافظت على عمر البطارية مع ميزة بقاء شاشة عرض الساعة مستيقظة طوال الوقت. وأصبحت خدمة الطوارئ متوفّرة عالميًا عبر الساعات الذكية، وحتى في النسخ التي لا تحتوي على شرائح خلوية. وإلى جانب ميزات مراقبة النوم، تخطيط القلب، مراقبة مشاكل الضغط وغيرها، طرحت “آبل” تطبيق دراسات للعمل على تقوية مزايا خاصة بالساعة حول ثلاثة مواضيع مهمة هي: التعرّف على الصوت ومدى قوته، صحّة المرأة والدورات الشهريّة، والقلب ومشاكله. ستتوفّر الساعة بنوعين مختلفين وهما التاتينيوم والسراميك. أمّا عن السعر، فيبدأ من 399 دولارًا، و499 دولارًا للساعات التي تدعم الاتصال الخلوي.

أطلقت “آبل” الجيل السابع من أجهزتها اللوحية “آيباد”، والذي يعمل بمعالج A10، ويدعم Apple Pencil، مع كاميرا 8MP بطارية تدوم لمدة عشر ساعات ونظام تشغيلي جديد تحت اسم iPadOS. بالنسبة للسرعة، فهي مضاعفة عن الأجهزة السابقة. يدعم الجهاز اللوحي لوحة مفاتيح خارجية وذلك لوصول أسهل للتطبيقات المفضلة، كما أنّه يتيح للمستخدم إعداد مقاطع الفيديو ومنتجتها بسهولة. سعر الآيباد هو المفاجأة، إذ يبلغ 329 دولارًا للنسخة العادية، و299 دولارا للنسخة التعليمية.

“آبل TV بلاس”
بعد أشهر من الانتظار، أعلن كوك عن باقة البرامج التي ستصبح متوفّرة على خدمة البث “آبل TV بلاس”، والتي تتضمّن مسلسل the morning show من بطولة جينيفر أنيستون وريس ويذرسبون. وقال كوك إنّ إعلانه الترويجي هو الأكثر مشاهدة في تاريخ إعلانات المسلسلات. إلى جانب ذلك، عرض كوك الإعلان الترويجي لمسلسل See من بطولة جايسن مامووا، والذي يتحدّث عن مجموعة أشخاص فاقدي البصر. الاشتراك الشهري للخدمة هو 4.99 دولارات شهريًا، وهو السعر المفاجئ أيضاً كونه الأدنى بين منصات البث الشهيرة. وسيحصل أي شخص يبتاع أجهزة “آيفون”، “آيباد” أو “ماك” على اشتراك بالمجان لمدة عام. خدمات “آبل TV بلاس” ستصبح متوفّرة للجميع في الأوّل من نوفمبر/ تشرين الثاني من العام الحالي.

منصّة Apple Arcade
كانت قد عَرّفت عنها “آبل” سابقًا في مؤتمر شهر مارس/ آذار، وهي توفّر ألعابًا غير متوّفرة على منصات أخرى. ووعدت الشركة بإضافة عدد من الألعاب شهريًا، وقالت إنّها تتعاون مع عشرات الشركات الصناعية الرائدة في مجال الألعاب المتطوّرة وذلك لتوفير أفضل الألعاب، بدقة ومؤثرات صوتية وبصرية متميّزة. تتضمّن الخدمة حاليًا مئة لعبة وستطلق في 19 سبتمبر/ أيلول في 150 بلدًا. التعرفة 4.99 دولارات للإشتراك العائلي، مع شهر تجريبي مجّاني. وقد عرضت “آبل” عددًا من الألعاب المرتقبة على المنصّة، والتي استعرضت الشركة جماليتها على أجهزة “آيباد” اللوحية.

ولا شكّ أنّ “آبل” أدركت أخيرًا أنّ أسعار أجهزتها المرتفع، سيما “آيفون” توّثر سلبًا على المبيعات والتي انخفضت في الربع الثاني من السنة الحالية، مقارنة بارتفاع أرباح منافسيها، “سامسونغ” و”هواوي”. لذلك، ولأوّل مرة، طرحت “آبل” هاتفًا متطوّرًا بمزايا عديدة بسعر تشجيعي ومقبول نوعًا ما وهو “آيفون 11” بسعر 699 دولارًا. هذا وقد جاء سعر “آيباد” تشجيعيًا أيضًا، وذلك بسبب المنافسة من الأجهزة اللوحية التي أطلقتها مؤخرًا كبريات الشركات المنافسة لشركة “آبل”. وكان لافتاً إصرار “آبل” بعد عرض كلٍّ من منتاجاتها الجديدة على أنّها جميعًا صديقة للبيئة ويمكن إعادة تدويرها واستعمالها بنسبة 100 في المائة.

اترك تعليقاً

quot-11-quot-ndash